الأربعاء، 19 سبتمبر، 2012

الخريطة الذهنية - Mind Map


يا ترى عندك المشاكل دي؟؟


لا تتعلم بصورة افضل في حين ان مخك يحتوي على ترليون خلية عصبية يعني بما يعادل عدد النجوم في بعض المجرات

لا تتذكر بصورة افضل في حين ان عقولنا تستطيع تخزين 65000 معلومة جديدة كل ثانية

لا نفكر بصورة اسرع في حين ان عقولنا يمكنها ان تعالج 2 مليون معلومة في الثانية


لا نفهم بصورة افضل في حين ان عقولنا تحوي اكثر من 100 تريليون وصلة محتملة

يبقى لازم تتعلم الخريطة الذهنية

... في البداية لازم نعرف ..

كيف يعمل العقل??


لديك في عقلك فصان أيمن و أيسر
الايمن مسؤول عن:
الالوان -الخيال -الرسم -الاصوات - المشاعر

الايسر مسؤول عن
: الكلمات - القوائم -الحسابات - المنطق -الارقام -التفكير



ياترى مين اهم..الفص الايمن ولا الايسر؟؟؟
تصور لو قلنا لعدّاء أن يجري مسافة 200 متر .. وأجزنا له استخدام كل أعضاء جسمه .. فطبيعي أن معدل الكفاءة سيكون جيد .. لكن، لو قمنا بربط ذراعه الأيسر وساقه اليسرى وشددناهما إلى خلف ظهره .. ثم طلبنا منه أن يعدو مسافة 200 متر .. فالأكيد أنه سيسقط بعد مرور ثانيتين فقط، لأن نسبة كفاءته قلت بـ 50 بالمائة تقريباً .. نفس الشيء يحدث داخل العقل في شقيه الأيمن والأيسر


ياترى لو عاوز تعرف عنوان... تفضل الخريطة ولا الوصف؟؟؟

المخ مكون من خلايا عصبية تشبه في شكلها الخريطة
لذا فان الاستيعاب عن طريق الخريطة اسهل و اقرب للعقل


هل سبق أن تعرفت على شخص لمرة واحدة ثم حينما قابلته المرة التالية نسيت أسمه..؟

هل سبق أن رأيت شخصا ونسيت صورته..

.العقــــل يحب الصور ولا ينساها بسهولة.

:من كل اللي سبق ذكره احنا عاوزين نعرف طريقة تراعي
1_استخدام فصي المخ
2_ادخال المعلومة على شكل خريطة
3_ادخال المعلومة على هيئة صورة


دلوقتي ممكن نسأل ما هي الخريطة الذهنية؟؟؟

الخريطة الذهنية هي أداة تساعد على التفكير والتعلّم والتذكر

من يستطيع لستخدام الخريطة الذهنية؟؟

أي انسان .. عنده عقل

الطالب
المدير
الموظف
ربة المنزل
الطفل
العالم
المبرمج
.......

متى تستخدم الخرائط الذهنية؟

كتابة الملاحظات/المحاضرات/الدروس

في الاجتماعات

في التقارير /الابحاث

في التخطيط

التفكير الابداعي/حل المشكلات

تحضير وإلقاء المحاضرات/الدروس/الخطب/presentations

في التعلم (تلخيص الكتب - التذكر)

العصف الذهني

ازاي ممكن تعمل خريطة ذهنية؟؟؟


1_أبدأالفكرة الرئيسة فى المنتصف
2_الافكار الفرعية
3_الافكار الثانويه

سؤال

. كم مرة قريت كتاب كامل و انت مش فاكر منه حاجة دلوقتي؟؟؟
كم مرة وقفت في الامتحان علشان انت مش فاكر الاجابة؟؟؟

الخريطة الذهنية ..و التعليم
1_ القراءة
2_التركيز
3_ المراجعة
ياترى ازاى ممكن نستفيد من الخريطة في كل دول؟؟




اولا :القراءة.. طبق الاتي

Overview
تعني ..خذ فكرة مبدئية عن الكتاب.. العنوان ..المقدمة ..الفهرس ،بعد ذلك قم بعمل خريطة ذهنية لذلك.

مثلما تفعل كل الجيوش في حالة الحرب..حينما تبعث بجنود للإستطلاع الاراضي الامامية قبل تقدم الجيش حتى تكتشف أماكن الأمان والخطر وتأخذ فكرة عن طبيعة الأرض و المناخ وغير ذلك هذا هو الغرض من هذه الخطوة (الاستكشاف)...

Preview
الآن نحن مع الأفكار الرئيسية للكتاب (الفصول أو الوحدات الرئيسية)..إبدأ بعمل خريطة ذهنية لكل فصل على حدة(مرحلة مبدئية)،ثم إقرأ مقدمة الفصل (هدف الفصل)ونهاية الفصل(هل تحقق الهدف أم لا) وخذ فكرة للفصل كله(رسومات ، جداول...)

In view
الآن ..بعد ان عملت خريطة للفصل وحددت الأفكار الرئيسة له ..أنت مدعو لتبحر في التفاصيل تحت كل عنوان رئيسي لتجد إجابة لتساؤلاتك..حينما تجد معنى تحب أن يضاف للخريطة عبر عنه بكلمة (أو اكثر)

Review
بعد أن أتممت خرطة الفصل راجع ما فعلت..


ثانيا: التركيز

ما هي اسباب عدم التركيز؟؟



صعوبة المفردات
ضع خطاً تحت المفردات الغير مفهومة وأكمل القراءة وستتضح الصورة أكثر من تتابع الموضوع

صعوبة الفهم
إستعن بالله .. إقرأ بتعمق وابذل المزيد من الجهد .. إسأل من يعرف أكثر عن الموضوع

الحالة الذهنية
إبدأ ..وأنفض عنك الكسل والخوف من البدأ فليس لديك ما تخسره

سوء التنظيم
نظم مكتبك..جهز أدواتك ومشروبك ..

فقدان الاهتمام
تخيل لحظة الامتحان .. تخيل نجاحك ..

كيف تركز . . . ؟

تخيل أنك تقود حصاناً جامحاً ما أن تكبح

جماحه وتنتبه الى قيادته حتى يصير
صوب هدفك ولكن حين تغفل عنه للحظه..
فإنه يحيد عن هدفك ويصير تبعاً لهواه..

هكذا التركيز



ثالثا: المراجعة

أثبتت الابحاث العلمية أنك إذا لم تراجع المعلومات التي ذاكرتها خلال 24 ساعة فإنك تفقد 80 % منها ثم تظل حتى أسبوع فإذا راجعتها مرة اخرى تثبت حتى شهر ..



و اوع تنسى...الملاحظات دي

كن على علاقة قوية مع الله (صلاة – دعاء – تجنب المعاصي ....)
إستخدم أكثر من حاسة في إدخال المعلومات الى ذاكرتك
مثال:القراءة بصوت مسموع(حاسة السمع والنظر)
أستخدم الخرائط الذهنية أثناء المذاكرة
تجنب المقاطعات حتى تحصل على أعلى تركيز .......



الخميس، 13 سبتمبر، 2012

كيف تقوي الثقة في طريقة حديثك

لا أحد يولد ومعه شخصيته القوية، فنحن الذين نصنعها بمجهودنا، فإذا لم تكن قد اكتسبت الثقة أثناء تحدثك مع الآخرين حتى الآن، فإليك هذه النصائح:

1. ركز فيما يدور حولك من أحداث وكلام، وادرس جيداً كلماتك قبل أن تخرج منك حتى لا تضطر للتوقف أثناء تحدثك والشرود طويلاً قبل أن تستأنف ما تقوله.
2. أشارت العديد من الدراسات أنه عندما تعقد ذراعيك أو يديك أثناء حديثك، فهذا يوحي بأن ما تقوله لست واثقاً منه.
3.عندما يكون عليك إلقاء خطاب ما، فعليك التحضر والاستعداد جيداً، فهذا سيساعدك في الهدوء والحد من التوتر أثناء الحديث، وستبدو أكثر ثقة في طريقة إلقائك .
4.عندما تفقد السيطرة على أفكارك وتكثر تأوهاتك كـ"إمم" أو " أه ه ه" فهنا ننصحك بأن تبدأ في سرد قصة على من ينصتون إليك، فبمجرد الانخراط في سرد أي قصة ستجد تلك العلامات تبدأ في الاختفاء وتصبح أكثر طلاقة في كلامك، وساعتها لن يكون عليك المعاناة في انتقاء الألفاظ التي تستخدمها أو اللجوء للتعبير عما تريده بلغة الجسد.
5. حاول أن تتحدث مع الآخرين وجهاً لوجه بأكبر قدر ممكن، فاعتمادك على أحاديث الهواتف تفقدك القدرة على التواصل بلغة الجسد.
6. انزع عنك القلق والتوتر حتى لا تشعر بالضغط مما يؤدي بك في النهاية إلى ما لا تحبه وهو التحدث بطريقة مشتتة وغير واثقة.
7. حافظ على أن تكون الجمل التي تستخدمها بسيطة وقصيرة. فكلما زاد طول الجملة كلما زادت احتمالات الخطأ وبالتالي الشعور بعدم القدرة على توصيل المعلومة.

الجمعة، 31 أغسطس، 2012

الخميس، 30 أغسطس، 2012

يا رب !!


بـتحب حاجة ،، بتموت عليها ،، بتحس انكـ مش هتتهنى الا بيها
تفضل وراها ،، تدخل متاهة ،، وبتنسى نفسكـ ،، تلقى نفسك عبد ليها !!

فوق من اللي انت فيه !! ربكـ دايما جنبكـ ،، لو ناديته هتلاقيه !!
جايز دا اختبار ،، ركز في الاجابة ،، وقول يا رب ،، وخد قرار

يا رب تقبل دعوتي وذلي وخضوعي .. كل اما افكر في الحساب تـنزل دموعي ..
آمنت بيك قربني ليك الدنيا ساحراني .. يا طول عذابي في بعدي عنك يا كتر ما بعاني .. وانا عارف اني مهما بنسى مش هـتنساني.. ..

الثلاثاء، 28 أغسطس، 2012

معادلة النجاح .. لا تتردد وحّدد أولوياتك


من المستحيل أن يتحقق النجاح للإنسان بدون وجود خطة تحوّل ما يحلم به إلى حقيقة، وذلك لكون التخطيط هو أحد المكونات الأساسية للنجاح في أي عمل، لذا فالإنسان الناجح هو الذي يخصص وقتاً للتخطيط.

فإذا كنت تريد النجاح في حياتك، فلا تضيع أية ثانية من وقتك...ويجب أن تستفيد بأقصى درجة من كل يوم في حياتك، وعليك أن تنجز كل مهامك وأعمالك في أوقاتها المحددة وعلى النحو الصحيح.


• إنّ من أهم ما يحرص عليه الناجحون هو تحديد الأمور ذات الأولوية بالنسبة لهم، فهم يؤدون الأعمال التي لا بدّ من أدائها سواء أحبوها أم لم يحبوها، لذا رتّب أمورك حسب أولوياتها عندما تكتب جدول أعمالك، وركّز لإنجاز أهم المهام لديك لأنّ التسويف أكبر عامل من عوامل الفشل في الحياة العملية.

قال الشاعر:

إذا كنت ذا رأي فكن ذا عزيمة فإنّ فساد الرأي أن تتردّدا

• إنّ التأجيل أو التأخير في تنفيذ الأعمال الرئيسة المطلوبة منك، يسبب لك وللآخرين مزيداً من التوتر والضغط.

• تخيّل كمية التوتر التي يمكنك أن تخلّص نفسك منها فقط لو بدأت في مهامك باكراً، وخططت لعملك ولحياتك بشكل صحيح وحددت الأهم ثم المهم.

استخدم الوصفة الآتية:

- حدّد ما تريد (كن واضحاً ودقيقاً)

- تحرك للتنفيذ (لأن الرغبة في الهدف ليست كافية)

- لاحظ إذا كان هناك إنجاز أم لا (لأنك لا تريد أن تستمر في بذل الجهد والطاقة في الأعمال التي لا تأتي بنتيجة)

- غيّر من سبل تحقيق الهدف حتى تحصل على ما تريد (إنّ المرونة توفر لك المقدرة على ابتكار سبل جديدة، وبالتالي تمكنك من الوصول إلى نتائج جديدة) .