الجمعة، 15 أبريل، 2011

رخصه معصيه

                                                     السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


عايز تعمل اللى انت عايزه من غير حساب انا جايب معايا النهارده رخصه جامده جدا تعمل بيها اللى انت عايزه لو حققتها و الله انا اضمن لك ان ربنا مش هيحاسبك خالص.


تعبان...ومش بتقدر تمسك نفسك عايز تعمل كذا و كذا  و نفسك و نفسك 
اصل انا نفسى الشئ معين على بالى بس المشكله انه حرام بس نفسى اعملها و جايه على هوايا
و المغريات فى كل مكان مش قادر والبنات فى كل مكان....اصله بصراحة مينفعش كدة...انا بشر برضه...حس بيا يا اخى.


انا بس لو الاقى اللى يخلينى اعملها بدون حساب و عادى يعنى ربك هيغفر 
يا عم براحه علينا ....ده الدين يسر عادى مكتير من الناس بيعملو كده و مبيحصلهمش حاجه يعنى هى هتيجى عليا انا بص انا هاعملها و بعد كده استغفر ربنا ربنا غفور رحيم و الواحد بدال قلبه  بفته بيضه خلاص بقه ربنا يكرم بس جد اخر مره نفسى اجرب بس و ان شاء الله لو فى خير مش هعملها تانى.

هيص يا عم انا معايا رخصه لك ....بجد و الله...اه و الله رخصه معصيه انما ايه..طيب بالله عليك قولهالى.......حاضر بس ادعيلى انا مش حارمك من حاجه اديتك حاجه مش عند اى حد....حاضر يا سيدى بس هى فين...


تفضل هذه الرخصه:

الان تقدر تعصي ربنا ومفيش اى بأس عليك ولا اى ذنب....ولكن ب 5 شروط
وبص براحتك يا عم ولا حد يقدر يقولك تلت التلاتة كام


من كلام الشيخ ابراهيم بن أدهم من التابعيين ........القصة.....

أقبل رجل إلى إبراهيم بن أدهم .. فقال : يا شيخ .. إن نفسي .. تدفعني إلى
المعاصي .. فعظني موعظة ..
فقال له إبراهيم : إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه .. ولا بأس عليك ..
ولكن لي إليك خمسة شروط ..
قال الرجل : هاتها ..
قال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله فاختبئ في مكان لا يراك الله فيه ..
فقال الرجل : سبحان الله ..كيف أختفي عنه ..وهو لا تخفى عليه خافية..
فقال إبراهيم : سبحان الله .. أما تستحي أن تعصي الله وهو يراك .. فسكت
 
الرجل .. ثم قال : زدني ..
 
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تعصه فوق أرضه ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وأين أذهب .. وكل ما في الكون له ..
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وتسكن فوق أرضه ؟
 
قال الرجل : زدني ..
 
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تأكل من رزقه ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وكيف أعيش .. وكل النعم من عنده ..
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وهو يطعمك ويسقيك .. ويحفظ عليك
قوتك ؟

قال الرجل : زدني ..
 
فقال إبراهيم : فإذا عصيت الله .. ثم جاءتك الملائكة لتسوقك إلى النار ..
فلا تذهب معهم ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وهل لي قوة عليهم .. إنما يسوقونني سوقاً ..
فقال إبراهيم : فإذا قرأت ذنوبك في صحيفتك .. فأنكر أن تكون فعلتها ..
فقال الرجل : سبحان الله .. فأين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون ..
والشهود الناطقون ..
 
ثم بكى الرجل .. ومضى .. وهو يقول : أين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون .. والشهود الناطقون ..

                   
انتظرونا الموضوع القادم...........
========>♥ ◕‿◕ ♥<========
اللهم لولاك ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزل يا ربي السكينة علينا وثبت الاقدام ان لاقينا
========>♥ ◕‿◕ ♥<======== 
إنـــــــــــــى احبــــــــــــــــــــكم فـــــى الله♥   

الاثنين، 11 أبريل، 2011

كلمات تعكس شخصيتى

 
 
لـست أفضل من غيري لكني أملك قناعة قوية تجعلنـي أرفض مقارنة نفسي بـأحد
 
آحيــــآناً . . نفقــــد أشخاص للأبــــد . .!!
ليســــوا أمــــــوآتا .! لــــكن . .!!
مـــآتت فيهم الصفـــآت القديمـــة التي .. آحببنـــــآها


الاصدقاء كالطيور المهاجره, اذا ساء الجو رحلو
 
خالف هواك ترشد
 
احب الصالحين ولست منهم********لعلى ان انال بهم شفاعه
واكره من تجارته المعاصى********ولو كنا سواء فى البضاعه
 
عندمآ اكون لطيفـاً مـع شـخّـصَ مِـا
فـ انـا لا ارجُـو آلـحـصُـول عـلـيه ،
كـمـآ يـعتـقد هـو . . انا فقطَ :
امُـارسَ أخـلآقـي
 
لا تفرط في الحب والكره فقد ينقلب الصديق عدواً والعدو صديقاً
 
my life is my message    حياتى رسالتى

 انا فى مهمه خاصه..........
 

الجمعة، 8 أبريل، 2011

السبيل إلى النجاح مع الله (الاخت المسلمه)

 
 أختـــاه، هل تريدين حقاً أن تتغيري؟ .. إن كنتِ تريدين أن تنالِ المنزلة عند الله تعالى .. أن تكوني عابدة لله .. أن تكوني داعية مباركة أينما كنتِ .. وأن تحققي المعادلة النادرة: الأخت المؤمنة والزوجة والأم الصالحة،،
هيا بنا أختاه نكتب بحروف من ذهب قصة النجاح مع الله سبحانه وتعالى، هيا بنا نشحن قلوبنا ونغيّر من أحوالنا ..  sis
الخطوة الأولي: أن تكوني صادقة العزيمة .. في البداية يجب أن يكون عندِك إرادة، ثم تتحول إلى همّ، وبعد ذلك تأتي العزيمة.
أول سؤال في طريق النجاح مع الله: ماذا تريدين ؟؟ .. قال تعالى {مَن كَانَ يرِيد العَاجِلَةَ عَجَّلنَا لَه فِيهَا مَا نَشَاء لِمَن نرِيد ثمَّ جَعَلنَا لَه جَهَنَّمَ يَصلَاهَا مَذمومًا مَدحورًا، وَمَن أَرَادَ الآَخِرَةَ وَسَعَى لَهَا سَعيَهَا وَهوَ مؤمِنٌ فَأولَئِكَ كَانَ سَعيهم مَشكورًا} [الإسراء: 18 ,19]
عليكِ أن تقفِ وقفة محاسبة مع نفسك، فليس هناك خيارات أما أن تريدِ الدنيا أو تريدِ الآخرة ولا ينفع أن تجمعي بينهما .. لابد أن تصفي قلبك وإرادتك من الدنيا، واعلمي إنها لا تساوي شيئًا!
لذا يجب أن تحددي هدفِك بدقة ووضوح .. وهناك أمور ينبغي مراعتها عند وضع الهدف وهي:
1) يجب أن يكون الهدف واقعيًا وملائمًا لقدراتك.
2) تجزئة الهدف على مراحل إن كان الهدف كبيرًا ...
3) تحديد وقت معين لتحقيق هذا الهدف.
4) كتابة الهدف أمر مهم لكي تتذكريه دومًا.
السؤال الثاني: ما أكثر شيء يشغل بالك؟ .. وهذه هي مرحلة الهمّ، فقد قال النبي "من كانت الآخرة همه جعل الله غناه في قلبه وجمع له شمله وأتته الدنيا وهي راغمة ومن كانت الدنيا همه جعل الله فقره بين عينيه وفرق عليه شمله ولم يأته من الدنيا إلا ما قدر له" [رواه الترمذي وصححه الألباني] .. ابحثِ و نقبِ عما بداخلك، هل تريدين رضا الله والدار الآخرة؟ أم إن أهم ما يشغلك هو الناس ؟؟؟؟
السؤال الثالث: إلى أين تذهبين؟ .. نحن الآن في مرحلة العزيمة. ولكي تعرفي إذا كانت عزيمتك صادقة أم بها شوائب، استكشفيها بجهاز كشف الكذب ألا وهو عدم التردد.
فلا مجال للتردد، لأن التذبذب والتردد من صفات المنافقين .. {مذَبذَبِينَ بَينَ ذَلِكَ لَا إِلَى هَؤلَاءِ وَلَا إِلَى هَؤلَاءِ وَمَن يضلِلِ اللَّه فَلَن تَجِدَ لَه سَبِيلًا} [النساء: 143]
يجب أن تأخذي الأمر بعزيمة صادقة وعليكِ بالإكثار من هذا الدعاء الكنز .. قال الرسول "يا شداد بن أوس إذا رأيت الناس قد اكتنزوا الذهب والفضة فاكنز هؤلاء الكلمات اللهم إني أسألك الثبات في الأمر والعزيمة على الرشد وأسألك موجبات رحمتك وعزائم مغفرتك وأسألك شكر نعمتك وحسن عبادتك وأسألك قلبا سليما ولسانا صادقا وأسألك من خير ما تعلم وأعوذ بك من شر ما تعلم وأستغفرك لما تعلم إنك أنت علام الغيوب"[صححه الألباني، السلسلة الصحيحة (3228)]
لو انتهت هذه الخطوة بنجاح واستطعتي أن تحددي فعلاً ما تريدين وما يشغل تفكيرك وإلى أين أنت ذاهبة .. فكل ما سيأتي بعد ذلك يسير إن شاء الله تعالى.
rose-sep
الخطوة الثانية: استعيني بالله وتوكلي عليه .. قال تعالى {.. فَإِذَا عَزَمتَ فَتَوَكَّل عَلَى اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يحِبّ المتَوَكِّلِينَ} [آل عمران: 159]
والتوكل هو أن تثقي بالله وتيأسي مما في أيدي الناس .. فتتبرأي من حوّلك وقوتك وتنزلي حاجتك بالله وتتركي همومك له وحده ولا تعتمدي على قانون الأسباب.. فاستعينى بالله واستخدمي سلاح التوكل، تنجحي مع الله تعالى.
الخطوة الثالثة: خططي لتنجحي .. خططى لحياتك فلا ينفع أن يكون طريقك بلا تخطيط .. بل يجب أن يكون عندك خطة إيمانية .. لن تكونى ملتزمة وأنتِ فوضوية وعبثية.
الخطوة الرابعة: نظمي وقتك .. وهذا يكون كتالي:
1) تحديد الأولويات .. قدمي الأهم على المهم، والمهم على غير المهم .. ولا ينبغي أن تضيع لحظه بدون أن تتقربي فيها إلى الله تعالى.
2) تحديد مواعيد الانتهاء من الأعمال ..

rose-sep

الخطوة الخامسة: جدي واجتهدي .. عليكِ بخمس أمور حتى تتعلمي كيفية تفجير طاقتك في رضا الله سبحانه وتعالى ..
1) احذفي الكلمات ذات الدلالات السيئة من قاموسك منذ اللحظة .. مثل: فاشلة، محبطة، عاجزة، لا أستطيع، ليس في الإمكان أفضل مما كان!
2) استشعري فضل الله عليك فيما حباك به واصطفاك .. عددي نعم الله عليكِ، والمواهب التي حباكِ بها الله سبحانه وتعالى، واستثمري هذا في خدمة الهدف الذي تعيشين من أجله.
3) تخلّصي من عيوبك .. حددي نقاط الضعف وجوانب النقص، ثم اسعي لعلاجها وإصلاحها.
4) اعلي بهمتك ولا تطلبي إلا المعالي .. لا تقنعي بالدون وليكن حلمك الفردوس الأعلى، قال "إن الله تعالى يحب معالي الأمور وأشرافها ويكره سفسافها" [رواه الطبراني وصححه الألباني]
5) لا وقت للتراخي .. ولا وقت للمبررات والاعتذارات .. خذِ من وقت فراغك لشغلك، قبل أن تسلبِ بركة الوقت أكثر مما هو حاصل الآن.
كيف تولدين طاقة الاجتهاد ؟
(1 مصاحبة الجادّات .. لأن الصاحب ساحب، والإنسان قد جبِل على التقليد خاصة بمن يعجَب به أو بصفة من صفاته.
2) قراءة سير العظماء .. فهي من أعظم وسائل التحفيز على الجدّ.
3) لابد أن تتركي بصمة في هذه الحياة .. ترى ما الذي ستتركيه من بعدِك؟

يا أختاه النجاح يحتاج إلى صبر ومصابرة .. إلى جد واجتهاد .. وهذا أوان السباق .. فليكن هذا شعارك من الآن: لابد أن أنجح مع الله تعالى،، 

                     
انتظرونا الموضوع القادم...........استكمالا لسلسه استعصم يوسف هذه كانت وقفه للاخت المسلمه فلابد وان يكون لها نصيب عندنا لان المدونه للاخ الصح و الاخت الصح (:(:(:(:(:
========>♥ ◕‿◕ ♥<========
اللهم لولاك ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزل يا ربي السكينة علينا وثبت الاقدام ان لاقينا
========>♥ ◕‿◕ ♥<======== 
إنـــــــــــــى احبــــــــــــــــــــكم فـــــى الله♥    
http://www.manhag.net/mam/misc/images/rose-sep.jpg

الاثنين، 4 أبريل، 2011

والله هى زى اختى و هو زى اخويا

 
الشباب فى الجامعه او فى النادى او فى النت او فى اى مكان  بيصاحبو البنات و يقولو لالالا يا عم حب ايه لا هى بس زى اختى و البنات تصاحب الشباب و تقول اصل هو زى اخويا بالضبط كلامنا فى حدود و هو بيكلمنى بأدب و انا بكلمه بأدب و غير كده انا على فكره بصحيه يصلى الفجر اه اصل انا بحب اخويا يصلى الفجر برده هو انا اتمناله ان يدخل النار واحد تانى بيعمل شات مع بنت و يقول يعنى انا شايفها يعنى و غير كده كلامنا كلام اخوات عادى يعنى والبنت عادى بتشيت و الحياه حلوه و ينتظروا بعض ايه ده هو اتأخر كده ليه النهارده شكله كده كان فى مشكله و اول ما يفتح كنت فينك يا شيخ قلقتنى عليك اه اصل هو اخويا و بأطمئن عليه و......و.........و.........و.......و........و................؟        
                                               احفظ اختك

يُروى أن رجلا أوصى ابنه عندما أراد الابن السفر، فقال لـه: احفظ أختك، فاستغرب الابن من هذه الوصية وهو يريد أن يسافر ويبتعد عن أخته، فمضت الأيام، فرأى الأب ساقي الماء يقبل ابنته، فلما عاد الابن قال لـه أبوه: ألم أقل لك احفظ أختك. قال وما ذاك؟ قل له: دقّـة بدقّـة، ولو زدتّ لزاد السقا.


http://www.manhag.net/mam/misc/images/sep-2.gif

 
حـدّث أحد الدعاة فقال:
هذه قصة حقيقية واقعية سُجلت بأحد أقسام الشرطة.
اثنان من الشباب... اجتمعا على معصية الله... يؤزهم الشيطان أزّا... ويدفعهم دفعا.
والمصيبة أنهما متزوجـان.
أحدهم قام يوماً من الأيام بمغامرة!
فبعد أن اتصلت عليه امرأة... ونشأت بينهما علاقة محرمة.
واعدها في يوم من الأيام أنه سوف يسهر معها.
وليخلو له الجـو في بيته... اعتذر لزوجته أن لديه عمل... ولا بُد أن تذهب لأهلها.
وذهبت المسكينة.
وذهب الذئب الغادر إلى حيث واعد تلك المرأة.
قالت له: نريد أن نجلس قليلاً في الحديقة ثم نذهب إلى البيت... فوافق.
وبعد أن ذهبا إلى البيت... طلبت منه أن يُحضر العشاء والشراب أولاً...
خرج من بيته إلى أحد المطاعم وأخذ معه شيئاً من الشراب...
وبينما هو في طريقه... استوقفته سيارة المرور "الشرطة"..
قالوا له: أنت قطعت الإشارة... أوقف سيارتك واركب معنا.
أوقف سيارته وركب معهم...
وبعد أن وصل إلى مركز الشرطة... طلب الاتصال بصديق عزيز...
أخذ زاوية من المبنى واتصل بأعز أصدقاءه:
تكفى... البيت فيه صيده... والعشاء وفي السيارة والسيارة في المكان الفلاني...
خذ العشاء ورح لبيتي وأكمل المشوار... وإذا انتهيت من الفريسة رجعها بيتها...
أخـاف إن زوجتي تجي للبيت ثم تصير فضيحة.
قال صديقه: أبشر... ما دام فيه صيده!
انطلق الصديق الوفي إلى بيت صديقه العزيز!
 
فماذا رأى؟؟؟
وأي لطمة لُطمها؟؟؟
وأي صفعة تلقاها؟؟؟
يا لهول الفاجعـة!
أتدرون من وجـد؟؟؟
وجـد
زوجتـه هـو
ومع مـن كانت تخلوا وتسمر؟
مع أعـز أصدقاءه!
صُعِق... صرخ... أنت طالق بالثلاث... بالأربع... بالألف!
وماذا يُفيدك هذا؟؟
يداك أوكـتا وفـوك نفـخ.
عفوا تعف نساءكم في المحْرَمِ ****وتجنبـوا مـالا يليق بمسلـم
إن الزنـا دين إذا أقرضــته **** كان الوفا من أهل بيتك فاعلم
من يزنِ في قوم بألفي درهم **** في أهله يُـزنى بربـع الدرهم
من يزنِ يُزنَ به ولو بجـداره **** إن كنت يا هذا لبيباً فـافهـم
يا هاتكا حُـرَمَ الرجال وتابعـا**** طرق الفسـاد عشت غيرَ مكرم
لو كنت حُراً من سلالة ماجـدٍ**** ما كنت هتـّـاكاً لحرمة مسلمِ



http://www.manhag.net/mam/misc/images/sep-2.gif


هاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاهاااااااااااااااااااااااااااه
انا بقه معنديش اخوات بنات.........

انا كده براءه اعمل اللى انا عايزه مش كده برده احمدك يا رب
بص يا .......
يا مصطفى اسمى مصطفى

بص يا درش انت كده لا براءه ولا حاجه تقريبا انت كده اعداااااااااام
ليه بس كده 

هقول ببساطه ان ممكن يحصل فى زوجتك زى ماقولت قبل كده او فى بنتك او فى امك او اى حد يهمك
رجل جاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يارسول الله ائذن لي في الزنا فزجره الصحابة، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: أترضاه لأمك؟ قال: لا يا رسول الله جعلني الله فداك، ومن يرضاه لأمه؟ قال صلى الله عليه وسلم: وكذلك الناس لايرضونه لأمهاتهم»، أترضاه لزوجتك؟ أترضاه لخالتك؟ أترضاه لعمتك؟ وفي كل مرة يقول الشاب: لا يارسول جعلني الله فداك ومن يرضاه لأخته ومن يرضاه لزوجته ومن يرضاه لخالته وعمته والنبي صلى الله عليه وسلم يقول له وكذلك الناس لا يرضونه ثم وضع النبي صلى الله عليه وسلم يده الشريفة على صدر هذا الغلام فقال: اللهم طهر قلبه واغفر ذنبه وحصن فرجه يقول الشاب فما عاد شيء إلى أكره من الزنا [رواه أحمد عن أبي أمامة]
اوبااااااااااااااااااااااا يا نهار ابيض انت كده صعقتنى بجد ده انا كنت فاكر فاكر اتبيه اتبيه
 ربنا يستر كويس انك قولتلى الحوار ده ربنا يستر على ولايانا استغفر الله العظيم.. استغفر الله العظيم....استغفر الله العظيم يااااااااااا رب اعنى على حمايه اسرتى


http://www.manhag.net/mam/misc/images/sep-2.gif

تؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤتؤ

بس  بقه يا اسمك ايه انا معنديش اخوات صبيان و يعنى مفيش خطر عليهم و غير كده اعمل ايه يعنى كان نفسى يبقى ليا اخوات صبيان علشان كده انا بكلمهم زى اخواتى و الله 

اخيتى انا اشعر بما فى داخلك من مشاعر و احاسيس و اعلم انها صادقه لكن الاخرين يفهموها بالخطأ و ذلك عليكى ان تكونى جوهره مصونه لا ينهش فيها الذئاب و يرمونها لكن كلما كنت مصونه اعزك الله و جعل رفيقك القران و الاصدقاء الاوفياء حتى يأتى من هو يستحقك و يمنحك ما كنت تتمنيه و لكن اذا فعلت العكس سيكون نصيبك من هو الشخص الاخر و تكونى خسرت ما قبل و ما بعد اعلمى حقا انك جوهره فى اعين الشباب اذا حافظتى على نفسك.


http://www.manhag.net/mam/misc/images/sep-2.gif
وصايا عمليه:::
1-استعن بالله
2-المشغول لا يشغل (اشغل نفسك بما هو مفيد لن تنشغل بهذه الاشياء).
3-ضع عاطفتك فى المكان الصحيح و لمن يستحقه (زوج او زوجه).
4-اتق الله فى اهلك .
5-تفقه فى الدين و اجعل لك غايه فى حياتك و هدف.
6-اكثر من الصيام و اجعل القران صديقك.
7-اصطفى صديق وفى لك يعوضك عن هذه العلاقه
8-ادعو بهذا الدعاء دائما( اللهم طهر قلبى واغفر ذنبى وحصن فرجى).

اخيرا اسأل الله سبحانه و تعالى ان يرزقنا الاخلاص و ان يجعلنا سبب صغير جدا فى تقديم العون و النصيحه لكم و دائما انا اكثر فخرا و حبا لكم  و جزاكم الله خيرا.  
                     
انتظرونا الموضوع القادم...........
========>♥ ◕‿◕ ♥<========
اللهم لولاك ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزل يا ربي السكينة علينا وثبت الاقدام ان لاقينا
========>♥ ◕‿◕ ♥<======== 
إنـــــــــــــى احبــــــــــــــــــــكم فـــــى الله♥    
http://www.manhag.net/mam/misc/images/rose-sep.jpg