الجمعة، 15 أبريل، 2011

رخصه معصيه

                                                     السلام عليكم ورحمه الله وبركاته


عايز تعمل اللى انت عايزه من غير حساب انا جايب معايا النهارده رخصه جامده جدا تعمل بيها اللى انت عايزه لو حققتها و الله انا اضمن لك ان ربنا مش هيحاسبك خالص.


تعبان...ومش بتقدر تمسك نفسك عايز تعمل كذا و كذا  و نفسك و نفسك 
اصل انا نفسى الشئ معين على بالى بس المشكله انه حرام بس نفسى اعملها و جايه على هوايا
و المغريات فى كل مكان مش قادر والبنات فى كل مكان....اصله بصراحة مينفعش كدة...انا بشر برضه...حس بيا يا اخى.


انا بس لو الاقى اللى يخلينى اعملها بدون حساب و عادى يعنى ربك هيغفر 
يا عم براحه علينا ....ده الدين يسر عادى مكتير من الناس بيعملو كده و مبيحصلهمش حاجه يعنى هى هتيجى عليا انا بص انا هاعملها و بعد كده استغفر ربنا ربنا غفور رحيم و الواحد بدال قلبه  بفته بيضه خلاص بقه ربنا يكرم بس جد اخر مره نفسى اجرب بس و ان شاء الله لو فى خير مش هعملها تانى.

هيص يا عم انا معايا رخصه لك ....بجد و الله...اه و الله رخصه معصيه انما ايه..طيب بالله عليك قولهالى.......حاضر بس ادعيلى انا مش حارمك من حاجه اديتك حاجه مش عند اى حد....حاضر يا سيدى بس هى فين...


تفضل هذه الرخصه:

الان تقدر تعصي ربنا ومفيش اى بأس عليك ولا اى ذنب....ولكن ب 5 شروط
وبص براحتك يا عم ولا حد يقدر يقولك تلت التلاتة كام


من كلام الشيخ ابراهيم بن أدهم من التابعيين ........القصة.....

أقبل رجل إلى إبراهيم بن أدهم .. فقال : يا شيخ .. إن نفسي .. تدفعني إلى
المعاصي .. فعظني موعظة ..
فقال له إبراهيم : إذا دعتك نفسك إلى معصية الله فاعصه .. ولا بأس عليك ..
ولكن لي إليك خمسة شروط ..
قال الرجل : هاتها ..
قال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله فاختبئ في مكان لا يراك الله فيه ..
فقال الرجل : سبحان الله ..كيف أختفي عنه ..وهو لا تخفى عليه خافية..
فقال إبراهيم : سبحان الله .. أما تستحي أن تعصي الله وهو يراك .. فسكت
 
الرجل .. ثم قال : زدني ..
 
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تعصه فوق أرضه ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وأين أذهب .. وكل ما في الكون له ..
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وتسكن فوق أرضه ؟
 
قال الرجل : زدني ..
 
فقال إبراهيم : إذا أردت أن تعصي الله .. فلا تأكل من رزقه ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وكيف أعيش .. وكل النعم من عنده ..
فقال إبراهيم : أما تستحي أن تعصي الله .. وهو يطعمك ويسقيك .. ويحفظ عليك
قوتك ؟

قال الرجل : زدني ..
 
فقال إبراهيم : فإذا عصيت الله .. ثم جاءتك الملائكة لتسوقك إلى النار ..
فلا تذهب معهم ..
فقال الرجل : سبحان الله .. وهل لي قوة عليهم .. إنما يسوقونني سوقاً ..
فقال إبراهيم : فإذا قرأت ذنوبك في صحيفتك .. فأنكر أن تكون فعلتها ..
فقال الرجل : سبحان الله .. فأين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون ..
والشهود الناطقون ..
 
ثم بكى الرجل .. ومضى .. وهو يقول : أين الكرام الكاتبون .. والملائكة الحافظون .. والشهود الناطقون ..

                   
انتظرونا الموضوع القادم...........
========>♥ ◕‿◕ ♥<========
اللهم لولاك ما اهتدينا ولا تصدقنا ولا صلينا فأنزل يا ربي السكينة علينا وثبت الاقدام ان لاقينا
========>♥ ◕‿◕ ♥<======== 
إنـــــــــــــى احبــــــــــــــــــــكم فـــــى الله♥   

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق