الأربعاء، 16 فبراير، 2011

ستوكهولم سيندروم

هناك 3 تعليقات:

  1. يوجد كثير منا فعلا بيتعاطف مع الاشخاص المسئين اليه ده بسبب القلب الطيب والحب الفطرى للغير حتى اذا كان عدوه ومهما تعرض اليه من مخاطر وايضا كثير منا بيرضوا بالامر الواقع حتى ان كان شر
    فالشر المعلوم خير من الخير المجهول وده برضه فكر كثير من البشر وفى وجهه نظرى يعتبر هذا مرض

    شكرا لموضوعك

    ردحذف
  2. الظاهر ان احنا حنقضي وقت كتير نعالج الناس من استوكهلم سيندروم علشان منلاقيهمش بيطالبوا بعودة المخلوع ويطالبوا بمحاكمتنا
    تقبل مروري ودعواتي

    ردحذف
  3. السلام عليكم

    معلومة جميلة جدا.. وجديدة..

    لكن صراحة (ووفقا للفيديو نفسه) لا أرى أن الأعراض تنطبق على المعرضين لحاكم ظالم.. بل للمعرضين للإيذاء المباشر مثل المخطوفين لفترة طويلة مثلا..
    بينما التعاطف مع الحاكم غالبا يكون وقتيا وتحت انفعال وهالة خاصة (مثلما حدث في خطاب التعاطف الشهير)، كما ينتج من الخوف من المجهول وهو ما يزول بزوال الستار عن ذلك المجهول.. فلا ننكر أن الكثير جدا ممن كانوا يعارضوا الثورة (بدافع الخوف من المستقبل غير محدد المعالم) استبشروا خيرا وسعدوا بعد انتصار الثورة..

    فقط هذه رؤيتي.

    ردحذف