الاثنين، 4 أكتوبر، 2010

كن أنت

وفق المبادئ والقواعد، والمبادئ الإسلامية التي تحفظنا، نقود عقولنا، وأفكارنا، واتجاهات تحركاتنا، فإن أردت فعل شيء لا يكسر تلك القواعد والمعتقدات، افعله، إن أردت أن تذهب للبحر ، للمسرح، أن تركض في الشارع، أن تأكل آسكريم وتسمتع به، أن تغير سيارتك، بيتك، الشارع الذي تمشي عليه، وفيه، فافعل ذلك إن كان يشعرك بالراحة والرضا عن نفسك وذاتك، فمن سيحاسبك؟ أنت ملك نفسك ياصديقي، لا تهتم بما سيقوله الآخرون عنك، افعلها فحسب
فكل منا لديه أسلوبه الخاص في الحياة، ولا أحد يملك مفتاح التحكم بك حتى عن بعد، فأنت قناة نفسك التي تريد مشاهدتها ومتابعتها دائماً، ويهمك نجاحها، فكن أنت كأنت، بقراراتك، بتفكيرك، بطبيعتك، بطفولتك، بحبك، بصوتك، بشخصيتك، بابتسامتك، كن ذاتك

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق